لافروف يعلن عدم وجود رغبة في انفجار المنطقة بسبب المشكلة الكردية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا وتركيا هيأتا الظروف التي تسمح بمناقشة المشكلة الكردية بهدوء، وأن لا أحد يرغب في انفجار المنطقة بسبب المشكلة الكردية.

موسكو - سبوتنيك. وقال لافروف في مقابلة لقناة "روسيا 24" التلفزيونية، معلقا على الوضع في شمال شرقي سوريا على خلفية العملية التركية ضد القوات الكردية: "لقد هيأنا الظروف التي تسمح بالاتفاق على مصير الأكراد في سوريا بهدوء، وليس في فترات توقف العمليات العسكرية".

وأضاف لافروف: "هذه مشكلة لا مفر منها. بل أستطيع أن أقول إنها مشكلة ذات نطاق واسع، ولا تمس الأزمة السورية فقط. الأكراد يعيشون في العراق، ويعيشون في إيران، وبالطبع، عدد كبير منهم يعيش في تركيا نفسها، ولا أحد يرغب في "انفجار" هذه الدول وهذه المنطقة بسبب التوتر حول المشكلة الكردية. لا أحد يرغب في أن يشعر الأكراد بأنهم أناس من الدرجة الثانية".

كانت تركيا قد أعلنت، في التاسع من شهر تشرين الأول/أكتوبر، إطلاق عملية "نبع السلام" في شمالي سوريا، حيث بدأتها بقصف جوي لمواقع التشكيلات الكردية. والهدف من هذه العملية هو إنشاء منطقة عازلة لتصبح حزامًا واقيًا للحدود التركية. ووفقًا لخطة أنقرة، سيتمكن اللاجئون السوريون من العودة من تركيا إلى هذه المنطقة.

هذا المقال "لافروف يعلن عدم وجود رغبة في انفجار المنطقة بسبب المشكلة الكردية" من موقع (سبوتنيك) ,ولا يعبر عن الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وتقع مسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر وهو سبوتنيك.

أخبار ذات صلة

0 تعليق