بعد الحكم بحبسه 5 سنوات في قضايا فساد..ترحيل شقيق الرئيس الإيراني إلى سجن شهير

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

 

أودع شقيق الرئيس الإيراني حسين فريدون اليوم الأربعاء سجن "إيفين" ذائع الصيت شمال العاصمة طهران، بعد إدانته بقضية فساد مالي والحكم عليه بالسجن 5 سنوات مع النفاذ.

 

وأوقف حسين فريدون وهو شقيق ومستشار روحاني الخاص، في يوليو عام 2017، بعد أن ذكر اسمه في قضايا فساد عدة، وأشار القضاء آنذاك إلى أنه متهم بارتكاب "جرائم مالية".

 

ولا يتشارك الشقيقان اسم العائلة ذاته، منذ أن غير الرئيس روحاني اسم عائلته عندما كان شابا.

 

يذكر أن سجن "إيفين" يشتهر باحتجازه للسجناء السياسيين، حيث توجد فيه مجموعة من سجناء الرأي قبل وبعد الثورة الإيرانية عام 1979، كما يطلق عليه اسم "جامعة إيفين" نظرا لوجود عدد كبير من المثقفين فيه.

 

وكان القضاء الإيراني قد أصدر حكما، بالسجن 5 سنوات بحق حسين فريدون شقيق الرئيس الإيراني حسن روحاني، بعد إدانته بقبول رشاوى.

وأوقف حسين فريدون وهو شقيق ومستشار روحاني الخاص، في يوليو عام 2017، بعد أن ذكر اسمه في قضايا فساد عدة، وأشار القضاء آنذاك إلى أنه متهم بارتكاب "جرائم مالية".

 

وأكد مسئول كبير في القضاء، في وقت سابق، أن فريدون "مارس ضغوطا" لتعيين علي صدقي على رأس مصرف "رفاه"، وتبين أنه متهم بارتكاب مخالفات مالية عدة.

 

المصدر: RT + وكالات

 

هذا المقال "بعد الحكم بحبسه 5 سنوات في قضايا فساد..ترحيل شقيق الرئيس الإيراني إلى سجن شهير" من موقع (النبأ) ,ولا يعبر عن الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وتقع مسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر وهو النبأ.

أخبار ذات صلة

0 تعليق