أفادت صحيفة ‏الرياضية، أن نادي النصر قد أمهل عبدالرزاق حمدالله 4 أيام لدفع الشرط الجزائي، والذي يقدر قيمته بحوالي 83 مليون ريال سعودي.

وكان النادي قد أعلن فسخ عقده بشكل مفاجئ، عبر الإعلان عبر موقع التواصل الإجتماعي تويتر يوم الثلاثاء الماضي، في خطوة فاجأت الكثير من جمهور الفريق.

‏وفقًا لصحيفة الرياضية، فإن نادي النصر فسخ عقد عبدالرزاق حمدالله بسبب تلفظه على المدرب بعد نهاية مباراة الرائد، وقام حمدالله بكسر السبوره في غرفة تبديل الملابس، كما أن ‏حمدالله هدد بافتعال المشاكل عبر الرسائل النصية.

وكان نادي النصر قد فسخ تعاقده مع اللاعب، في ظل تراجع مستوى اللاعب، وبدأ الخلاف بين اللاعب والنادي في صيف العام الماضي، بعد حذف اللاعب كل ما يتعلق بنادي النصر في السيزة الذاتية.

جدير بالذكر أن النصر قد تعادل مع نظيره الرائد بهدفين مقابل هدفين في إطار منافسات الجولة الثانية عشر من بطولة الدوري السعودي للمحترفين.