تابعونا على واتس كورة

google news

كشفت اللجنة الأولمبية الدولية، اليوم الاثنين، عن مصير السماح للجمهور بحضور فعاليات بطولة أولمبياد طوكيو، المقرر لها أن تنطلق في شهر يوليو المقبل.

وذكر المتحدث باسم اللجنة الدولية، مارك آدامز، خلال مؤتمر صحفي افتراضي، قائلًا، “فيما يتعلق بالجماهير، سيكون هناك قرار في نهاية مارس على الأقل، يخص الجماهير الدولية، ومن الصعب الحديث أبعد من ذلك”.

وأظهر استطلاع لصحيفة “يوميوري”، أن 77 في المئة من اليابانيين، لا يريدون حضور جماهير أجنبية للألعاب الأولمبية، المقرر انطلاقها في يوليو المقبل، بسبب مخاوف من انتشار فيروس كورونا.

وقالت سيكو هاشيموتو، رئيسة أولمبياد 2020، إنها تريد اتخاذ قرار بشأن الجماهير الأجنبية، قبل بداية مراسم نقل الشعلة، يوم 25 مارس الجاري.

وتابعت حديثها قائلًا، “نود حقا أن تأتي الجماهير من جميع أنحاء العالم لتملأ الملاعب، ولكن ما لم نكن مستعدين لاستقبالها والوضع في اليابان مثالي، فسوف يتسبب ذلك في مشكلات هائلة حتى للزوار من الخارج”.

وأعلن المنظمون للبطولة إنهم سيحددون سقف للحضور الجماهيري بصفة عامة في شهر أبريل المقبل.

وفي الاستطلاع أخر للجماهير، ظهر أن نسبة 48% من المشاركين يعارضون الحضور الجماهيري بصفة عامة في الدورة، بينما وافق 45% على السماح بحضور الجمهور.

وكان من المقرر إقامة دورة الألعاب الأولمبية الصيفية بطوكيو في عام 2020 لكنها تأجلت إلى العام الحالي في ظل استمرار تفشي فيروس كورونا في العالم.

ومن المقرر أن تقام الدورة في الفترة بين 23 يوليو حتى الثامن من أغسطس 2021.