بعد تراجع دوره في الفريق بشكل ملحوظ منذ الموسم الماضي، ومع إحتمالية مغادرته له في الصيف المقبل، يفضل مارسيلو العودة لبلده بدلًا من الاستمرار في أوروبا.

مارسيلو والذي يعتبر ظهير تاريخي في صفوف ريال مدريد، كان قد تراجع دوره مع الفريق سواء مع المدرب السابق زين الدين زيدان أو الحالي كارلو أنشيلوتي، ويبدو وأن عقده الحالي والذي سينتهي العام المقبل 2022 هو الأخير له مع الملكي.

لذلك أكد موقع todofichajes، أن مارسيلو بالرغم من أن لديه عروضًا فنربخشة في تركيا وأيضًا من بعض الأندية الإيطالية، إلا أنه يريد العودة إلى البرازيل لاستكمال مسيرته، سواء في نادي فلومينينسي الذي بدأ فيه مسيرته الرياضية، أو ناديا بالميراس أو فلامنجو.

ويواجه مارسيلو حاليًا في مركزه بالتشكيلة الأساسية العديد من اللاعبين مثل ميجيل جوتيريز وفيرلاند ميندي بالإضافة إلى ديفيد ألابا.