كشف الإعلامي هاني حتحوت مفاجأة من العيار الثقيل بشأن العقوبة المنتظر إصدارها من الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة أحمد مجاهد ضد محمود عبد الرازق “شيكابالا” قائد الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك عقب الأزمة التي حدثت بينه وبين أحمد مجاهد خلال مراسم تسليم درع الدوري بالأمس.

وقال حتحوت خلال تقديم برنامجه “الماتش” المذاع عبر قناة صدى البلد: “مصادرنا داخل اتحاد الكرة أكدت أن عقوبة شيكابالا ستكون كبيرة وغير مسبوقة، موضحًا أن اتحاد الكرة يرفض اتخاذ مواقف انفعالية”.

وأوضح: “هناك واقعتين يتم دراستهما بشكل متأني للغاية وهما واقعة التحريض على سب جماهير الأهلي، بالإضافة إلى واقعة التجاوز بحق رئيس اتحاد الكرة أحمد مجاهد ومحاولة التهجم عليه بالقول والفعل”.

وأتم: “سيتم الإعلان عن عقوبة محمود عبد الرازق “شيكابالا” خلال 48 ساعة وفقًا للمصادر داخل الاتحاد المصري لكرة القدم”.

وينتظر محمود عبد الرازق شيكابالا قائد الزمالك توقيع عقوبة عليه من قبل الاتحاد المصري لكرة القدم، وذلك بعد مشادته مع أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية التي تدير الجبلاية خلال مراسم تسليم الفريق الأبيض درع الدوري أمس الجمعة.

وحدثت مشادة قوية بين شيكابالا ورئيس اتحاد الكرة خلال مراسم تسليم الزمالك درع الدوري عقب مباراة البنك الأهلي أمس الجمعة، بسبب رفض الأخير السماح لأسر اللاعبين بالنزول إلى أرضية الملعب للاحتفال بالدرع مع اللاعبين.

وحسب تسريبات من داخل اتحاد الكرة المصري تقرر معاقبة محمود شيكابالا قائد الزمالك بالإيقاف لمدة 4 مباريات بعد مشادته مع أحمد مجاهد رئيس الجبلاية وذلك وفقًا للائحة.

وتعقد اللجنة الثلاثية التي تدير اتحاد الكرة اجتماعًا اليوم السبت، من أجل اتخاذ قرارات بخصوص أحداث أزمة شيكابالا مع أحمد مجاهد والتي وقعت خلال مراسم تسليم الزمالك درع الدوري عقب مباراة البنك الأهلي.