تابعونا على واتس كورة

أعلن نادي روما الإيطالي، عن نجاح العملية الجراحية التى أجراها لاعب ليوناردو سبينازولا مدافع الأزوري، بعد إصابته في مباراة بلجيكا بدور الـ 8 لبطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020”.

وكان ليوناردو سبينازولا مدافع روما ومنتخب إيطاليا، قد تعرض للإصابة في وتر أكيليس، خلال مشاركته في مباراة الأزوري ضد بلجيكا، بالدور ربع النهائي من بطولة كأس الأمم الأوروبية “يورو 2020″، والتى إنتهت بفوز الطاليان 2-1.

أصدر نادي روما بياناً رسمياً قال فيه، “يمكن للنادي أن يؤكد أن ليوناردو سبينازولا خضع لعملية جراحية يوم الاثنين لخياطة وتر أكيليس في ساقه اليسرى، بعد الإصابة التي تعرض لها خلال فوز إيطاليا على بلجيكا في يورو 2020 في 2 يوليو”.

أضاف، “الجراحة، التي أجراها البروفيسور لاسي لمبينن في توركو بفنلندا تحت إشراف كبير أطباء النادي ماسيمو مانارا، تم إكمالها بنجاح”.

أنهي روما بيانه، قائلاً “سيستمر تقييم حالة اللاعب وفترة التعافي المحتملة خلال الأسابيع القادمة”.

من جانبه، بدأ نادي روما الإيطالي في البحث عن ظهير أيسر مميز، لتعويض غياب نجمه الدولي الإيطالي ليوناردو سبينازولا، للتعاقد معه خلال الميركاتو الصيفي الجاري.

وأكد موقع “كالتشيو ميركاتو” أن نادي روما بدأ في وضع عدة أسماء على طاولة المدير الفني جوزيه مورينيو، لفتح خط مفاوضات سريع خلال الايام القليلة المقبلة.

ويستهدف نادي العاصمة الإيطالية تعويض فترة غياب ليوناردو سبينازولا الطويلة، بظهير أيسر جيد، في ظل قصر الفترة المتبقية حتى بداية الموسم الجديد من الدوري الإيطالي.

وتعرض ليوناردو سبينازولا لإصابة بقطع في وتر أكيليس، خلال مباراة إيطاليا ضد بلجيكا، أمس الجمعة، في الدور ربع النهائي لبطولة يورو 2020.

وأعلن الاتحاد الإيطالي لكرة القدم أن ليوناردو سبينازولا سيخضع لعملية جراحية، وقال إن مدة غياب اللاعب ستتراوح بين خمسة إلى ستة أشهر.

والتقى منتخب إيطاليا مع أحد المرشحين فوق العادة لقنص البطولة، منتخب بلجيكا، في دور الثمانية، وربحت كتيبة روبرتو مانشيني المواجهة بهدفين لهدف، في مباراة شهدت تقديم الأزوري لأفضل أداء له خلال البطولة الحالية.