أصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قرارًا بمنع نادي الرجاء البيضاوي المغربي من إبرام تعاقدات جديدة خلال الفترة القادمة، بسبب وجود متأخرات مالية على النادي المغربي لبعض لاعبي الفريق السابقين، بالإضافة إلى الإسباني خوان كارلوس جاريدو المدير الفني الأسبق للفريق.

قرار الفيفا بمنع الرجاء البيضاوي من إبرام تعاقدات جديدة، من شأنه أن يحرم النادي الأهلي من التعاقد مع صفقة سوبر خلال الميركاتو الصيفي القادم، حيث يرغب الأهلي في الحصول على خدمات سفيان رحيمي نجم فريق الرجاء.

وبات الرجاء مطالبًا بالحفاظ على لاعبيه في ظل عدم قدرته على إبرام صفقات جديدة خلال الفترة المقبلة، وبالتالي فإنه من الصعب أنّ يفرط الفريق المغربي في أحد أبرز نجومه وهو سفيان رحيمي، حيث بات انتقاله لصفوف الأهلي صعبًا في ظل قرار فيفا ضد الرجاء.

فجرت قناة الرياضية المغربية، مفاجأة من العيار بشأن اتخاذ الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” قرارًا بمنع نادي الرجاء البيضاوي المغربي من إبرام أي تعاقدات جديدة بسبب بعض المستحقات المتأخرة للاعبين سابقين في الفريق.

وأوضحت القناة المغربية أن فيفا قرر منع الرجاء من إبرام أي تعاقدات جديدة، بسبب عدم دفع النادي مبلغ 1,2 مليون دولار لكل المدير الفني السابق للفريق خوان كارلوس جاريدو، وكذلك اللاعب أوساجونا وفريقه رانجرز، بالإضافة إلى اللاعب مابيدي.

وشددت قناة الرياضية المغربية أن هذه المستحقات متأخرّة منذ عام 2017 وقرار “فيفا” والمحكمة الرياضية الدولية نهائي وغير قابل للطعن.