تابعونا على واتس كورة

google news

كشف حسين لبيب رئيس اللجنة المكلفة بإدارة نادي الزمالك، عن تفاصيل علاقة إدارة الزمالك الحالية بالاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة الاتحاد.

وقال لبيب في حوار مع قناة “أون تايم سبورت”: “علاقتنا مع الأهلي وكل أندية مصر طيبة جدا وكذلك بوزارة الشباب والرياضة، واللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية. المنافسة داخل الملعب، ما دون ذلك كلنا أصدقاء. نحن أصدقاء مع كل الأندية الجماهيرية. لا مشكلة بيننا كأشخاص، لكن هناك منافسة في الملعب والإدارة لأن كل مسؤول يتمنى أن يكون ناديه أعظم ناد”.

وأضاف رئيس نادي الزمالك: “أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية لإدارة اتحاد الكرة لم يتأخر عن أي طلب لنادي الزمالك. في وقت المباريات المضغوطة للزمالك تم سؤالنا لو أردنا التأجيل، وبدورنا سألنا المدير الفني للفريق، وكارتيرون فضل أن يستمر في اللعب دون تأجيل. كان لديه رؤية فنية بأن الاستمرار في اللعب سيحافظ على مستوى اللاعبين ويضع الضغط على الأهلي”.

وأكد حسين لبيب: “اللي هيدوس على طرف نادي الزمالك هناخد حقنا منه بالالتزام، لن نتنازل عن أي حق لنادي الزمالك.. قرار عدم استكمال مبارياتنا حتى لعب الأهلي لمؤجلاته قرار تم بالتنسيق مع الجهاز الفني”.

وبدأ الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك فترة الراحة الطويلة التي حصل عليها اللاعبين بقرار من المدير الفني للفريق الفرنسي باتريس كارتيرون لتوقف الدوري الممتاز.

وكشف المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك عن برنامج الفريق خلال فترة توقف الدوري الفترة المقبلة.

وأكد كارتيرون أنه قرر منح لاعبي الزمالك راحة 11 يومًا ابتداء من الغد الإثنين، على أن يستأنف الفريق تدريباته يوم 16 يوليو الحالي على ملعب النادي استعدادا للقاء غزل المحلة المقرر له يوم 3 أغسطس المقبل في الجولة الثامنة والعشرين لمسابقة الدوري الممتاز.

أضاف المدير الفني للزمالك في تصريحات خاصة للموقع الرسمي للنادي أن الفريق سيخوض تدريباته أيام 16 و17 و18 و19 يوليو على ملعب النادي قبل الحصول على إجازة يوم 20 يوليو، وبعدها ينتظم الفريق في اليوم التالي في معسكر مغلق ببرج العرب في الإسكندرية، لحين موعد مباراة غزل المحلة المقبلة.