تحدث دييجو سيميوني مدرب نادي أتلتيكو مدريد عن خسارة فريقه ضد ليفربول الإنجليزي ضمن منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا للموسم الجاري “2021-2022”.

ونجح ليفربول في حسم تأهله رسمياً إلى دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا بعد فوزه على أتلتيكو مدريد بهدفين دون رد بالجولة الرابعة من المجموعة الثانية.

وقال سيميوني في تصريحات له بعد المباراة: “كنا نعرف من البداية الصعوبة التي سنواجهها ليس فقط أمام ليفربول ولكن في المجموعة بأكملها ومازال أمامنا مباراتين مثيرتين يجب الفوز بهما”.

وأضاف: “اللعب ضد ليفربول ليس سهلاً، ويجب أن أهنئهم على ما قدموه في اللقاء”.

وأكمل: “ليفربول بدأ الشوط الأول بشكل جيد وكذلك نحن، نجحوا في تسجيل أهدافهم وجاء الطرد ليصبح الأمر معقداً بالنسبة لنا”.

وتابع: “لم نستطع لعب المباراة التي أردناها، بينما دافعنا بشكل جيد في الشوط الثاني بتركيز أقل”.

وعن طرد فيليبي، قال سيميوني: “أنه مشابه لما حدث مع خيمينيز في لقاء بورتو، أعتقد أنه طرده فقط لأنه لم يتحدث مع الحكم”.

ليفربول يتأهل لدور الـ16 بثنائية في شباك أتلتيكو مدريد

وبدأت المباراة سريعة وحماسية من جانب ليفربول والذي كشر عن أنيابه مبكراً بمحاولة السيطرة والاستحواذ على الكرة.

وسرعان ما نجح الريدز في التقدم بأول الأهداف أمام أتلتيكو مدريد في الدقيقة 13 بعدما أرسل أرنولد عرضية رائعة من جهة اليمين ودييجو جوتا يحولها برأسه داخل الشباك.

ولم ينتظر ليفربول كثيراً حتى أضاف الهدف الثاني في الدقيقة 21 عن طريق السنغالي ساديو ماني، وسط صدمة كبيرة للاعبي أتلتيكو مدريد.

وشهدت الدقيقة 37، حصول مدافع أتلتيكو مدريد فيليبي على البطاقة الحمراء بعد تدخل قوي على ساديو ماني، ليُجبر فريقه على استكمال المباراة بـ10 لاعبين.

وفي الشوط الثاني، سجل جوتا هدفاً في شباك أتلتيكو لكن حكم اللقاء لم يحتسبه بداعي التسلل بعد الرجوع لتقنية الفيديو.

وشهدت الدقيقة 51 فرصة خطيرة لمحمد صلاح والذي توغل داخل منطقة الجزاء وسدد الكرة ولكن تصدى لها أوبلاك ببراعة لتتحول إلى ركنية.

في الدقيقة 57 سجل أتلتيكو مدريد هدفاً عن طريق سواريز ولكن الحكم لم يحتسبه بداعي للتسلل بعد الرجوع لتقنية الفيديو.

وانتهت المباراة بتفوق ليفربول على أتلتيكو مدريد بهدفين دون رد على ملعب آنفيلد، ليتأكد تأهله إلى دور الـ16 من بطولة دوري أبطال أوروبا، بينما ستشتعل المنافسة على البطاقة الثانية بين بورتو وأتلتيكو وميلان.

وبهذه النتيجة، تأهل ليفربول إلى دور الـ16 لدوري الأبطال وذلك قبل نهاية دور المجموعات بجولتين، حيث يتصدر المجموعة الثانية برصيد 12 نقطة من 4 انتصارات.

بينما تراجع أتلتيكو مدريد للمركز الثالث بجدول الترتيب برصيد 4 نقاط، وبفارق نقطة واحدة عن بورتو البرتغالي صاحب الوصافة بـ5 نقاط، ويتذيل ميلان القاع بنقطة واحدة فقط.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

izmir escort - mersin eskort