تابعونا على واتس كورة

google news


أكد زكي عبد الفتاح، مدرب حراس منتخب مصر السابق، أن الدولي المصري محمد صلاح جناح فريق ليفربول الإنجليزي، هو الأجدر في الوقت الراهن بالحصول على شارة القيادة من أحمد فتحي لاعب بيراميدز.

ويستعد منتخب مصر لمواجهة ليبيا في التاسعة مساء الجمعة المقبل ضمن منافسات الجولة الثالثة من مرحلة المجموعات في التصفيات الأفريقية المؤهلة لمونديال قطر 2022.

زكي عبد الفتاح: دور القائد ليس في الملعب فقط

قال زكي عبد الفتاح في تصريحات تليفزيونية “محمد صلاح لا يفكر في شارة قيادة منتخب مصر، دور القائد ليس فقط في الملعب ولكن خارجه وفي الغرف المغلقة، وبالتأكيد صلاح الأجدر بالشارة من أحمد فتحي”.

وأضاف “منتخب مصر بلا شخصية خلال الفترة الماضية، لاعبو المنتخب يظهرون بدون فكر هجومي وبشكل عشوائي في الملعب، وهي أبرز السلبيات في الوقت الحالي، ويجب أن يعالجها كيروش”.

زكي عبد الفتاح يفتح النار على رئيس اتحاد الكرة المصري

وواصل حديثه “أحمد مجاهد سبب إخفاق المنتخب في الفترة الأخيرة، لأنه فضل مصلحته على مصلحة المنتخب ومنعه من إقامة معسكرات، أرى أن مجاهد وهاني أبو ريدة وراء إخفاق الكرة المصرية، ويجب إبعادهما عن المشهد”.

واستطرد “أبو ريدة ومجاهد حاربا لتعيين شوقي غريب مدربا لمنتخب مصر بعد رحيل حسن شحاتة، لكن سمير زاهر رفض وقرر تعيين برادلي، ووجود شوقي مدربًا للمنتخب الأولمبي يعترض إهدارا للمال العام.

وأوضح “أحمد مجاهد مجرد (برواز) في اتحاد الكرة وهاني أبو ريدة يدير الجبلاية بـ (الريموت)”.

وواصل حديثه “حتى الآن لا توجد ارتباطات رسمية لهذا المنتخب وبالتالي لا يوجد سبب لتعيينه من الآن إلا لمجاملته وإثارة الرأي العام في مصر”.

وأتم تصريحاته قائلا “عصام الحضري سينجح في مهمته مع منتخب مصر كمدرب للحراس، لأنه حصل على دورات تدريبية وبالتالي سينجح، كما أن ضياء السيد مدرب كفء ويستحق التواجد في المنتخب”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

izmir escort - mersin eskort