مبادرة «سجلني» تستضيف الأكاديميين لعقد اللقاءات العلمية وعرض تجاربهم الدراسية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

«عكاظ» (جدة)

عقد قسم الإرشاد الأكاديمي بمبادرة «سجلني 2» أولى الورش العلمية للطلاب الراغبين في الدراسة الجامعية بمقر المبادرة بقاعة الملك سلمان للاحتفالات، بعنوان «اللغة الإنجليزية والطالب الجامعي»، قدمها الدكتور محمد القشيش رئيس قسم العلاج الطبيعي بجامعة جازان في قسم الرجال، وفاطمة راجح عضو هيئة التدريس بكلية العلوم بجامعة جازان في قسم النساء.

وتحدث الدكتور القشيش عن أهمية اللغة الإنجليزية كلغة عالمية، وأنها أصبحت ضرورة لكل طالب جامعي تميزه عن أقرانه، ويجب عليه الاستفادة من أوقات فراغه الجامعية وذلك بمعرفة أهمية الوقت وكيفية إدارة الضغوطات، وشدد على الالتزام بالأخلاق في التعلم وضروره الممارسة الفعلية للغة واكتشاف طرق جديدة للتعلم وتوسيع المدارك بالهمة والإصرار على الوصول إلى الهدف.

وبين الأسباب التي تعيق التعلم وكيفية تغيير موقف الطالب السلبي تجاه اللغة، والوقوف على أسباب نفور الطلاب من اللغة الإنجليزية، وإيجاد حلول مناسبة لتخطي مشكلة تعلم اللغة الإنجليزية بصورة عامة.

وفي قسم النساء، بدأت فاطمة راجح ورشة العمل بتمرين تعارف بعنوان «كسر الجليد» والهدف من حضور الطالبة اللقاء، ثم عصف ذهني للحضور عن الجامعات وماذا ستضيف للمستجدين والفرق بين مرحلة الثانوية والمرحلة الجامعية.

وأضافت أنه توجد أساليب متعددة للطالب الجامعي في تعلم اللغة وتحسين مستوياته عبر التدريب المفتوح والتعلم بالترفيه وعن طريق التجارب الاستكشافية للتغلب على شبح اللغة والقدرة على التكيف والمرونه بالممارسة.

ثم شاركتهم بعض التجارب والإرشادات، واختتمت الورشة بلقاءات واستفسارات الطالبات.

كما تمت استضافة المهندس وليد حكمي أحد خريجي كلية الهندسة بجامعة جازان، وتحدث عن تجربته الجامعية وبيئتها المختلفة عن مرحلة الثانوية ووصف كليه الهندسة بأنها ليست كلية الطلبة غير الجادين.

وأضاف: يجب على الطالب بذل جهد أعلى في السنة الأولى للدراسة لأنها تسهم في تقليل الضغط النفسي الكبير على الطالب وذلك عن طريق الاطلاع على مواد أخرى كاللغة الإنجليزية والرياضيات كونها أمورا أساسية في الهندسة، وليست معضلة إن لم يكن الطالب قوياً في هذه الجوانب، ويجب عليه التعلم وتوسيع المدارك، مبيناً أن المهندس يقود عملية البناء في هذا الوطن الشامخ ويجب عليه استحضار النية الحسنة والطيبة في التعلم بكل جد واجتهاد، وعليه الابتعاد عن الأفكار السلبية والأقاويل المتداولة عن صعوبة الدراسة بكليات الهندسة، وعليه النظر إلى الهدف الذي من أجله وجد في الجامعة والإصرار على تحقيقه بكل تميز.

بعد ذلك، أجرى حوارا ونقاشا الطلاب للإجابة على أسئلتهم.

وفي ختام اللقاء، كرم قائد المبادرة المهندس بندر واصلي ورئيس قسم الإرشاد الأكاديمي بالمبادرة الدكتور محمد عقيلي ضيوف اللقاء.


هذا المقال "مبادرة «سجلني» تستضيف الأكاديميين لعقد اللقاءات العلمية وعرض تجاربهم الدراسية" من موقع (صحيفة عكاظ) ,ولا يعبر عن الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وتقع مسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر وهو صحيفة عكاظ.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق