معلومات تهمك بشأن امتحانات الصف الأول الثانوي

الزمان نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، اطلاق الامتحان الإلكترونى الثاني لطلاب الصف الأول الثانوي العام، وتقدم «الزمان»، لمتابعيها إجابات بعض الأسئلة التي تتعلق بالامتحان وطبيعته وكيفية التعامل مع الأسئلة.

متى يبدأ الامتحان الإلكتروني الأخير لطلاب أولى ثانوي؟

ج ـ يبدأ 19 مايو المقبل ويستمر حتى نهاية الشهر نفسه.

ـ ما هي المواد التي يؤدي فيها الطالب الامتحان إلكترونيا؟

ـ المواد الأساسية بإجمالي 10 مواد، هى: "عربى وفيزياء وكيمياء وأحياء ورياضيات وفلسفة ومنطق ولغة أجنبية ثانية وأولى والتاريخ والجغرافيا".

ـ ما هو مصير المواد التي لا تضاف للمجموع؟

ـ يؤديها الطالب قبل انطلاق الامتحانات الإلكترونية بشكل ورقي "التربية الدينية والوطنية".

ـ هل امتحان مايو مهم بالنسبة للطالب وهل يعد تجريبي أم أساسي؟.

ـ امتحان "مايو"، ليس تجريبا، ويعد امتحان تحديد مصير للطالب "به نجاح ورسوب".

ـ كيف يحدد امتحان «مايو» مستقبل الطالب؟

ـ امتحان "مايو"، مهم لأنه يحدد حالة الطالب للانتقال إلى الصف الثاني الثانوي.

ـ ماذا لو رسب الطالب في امتحان مايو؟

ـ يمنح الطالب فرصة أخرى يستطيع دخول امتحان يوليو المقبل.

ـ هل رسوب الطالب في مادة واحدة أو كثر بامتحان مايو، يتطلب آداء الامتحان في جميع المواد بامتحان يوليو؟

ـ لن يؤدي الطالب عدا امتحان المادة، التي رسب فيها بامتحان مايو فى فرصة يوليو.

ـ كيف يؤدي طلاب المدارس الحكومية الامتحان؟

ـ يؤدى طلاب المدارس الحكومية الامتحان من التاسعة صباحا، وحتى انتهاء الوقت المحدد إلكترونيا.

ـ ماذا عن مصير طلاب المدارس الخاصة؟

ـ يؤدون الامتحانات في المدارس الحكومية فى الفترة الثانية من ذات اليوم.

هل الأسئلة ستكون موحدة لطلاب المدارس الحكومية والخاصة؟

ـ يؤدى الطلاب فى المدارس الحكومية امتحان بأسئلة، وطلاب المدارس الخاصة امتحان بأسئلة مختلفة أيضا، من خلال بنوك الأسئلة.

ـ ماذا عن البنية التكنولوجية فى المدارس؟

ـ المدارس ستكون جاهزة على أكمل وجه قبل انطلاق الامتحانات والعديد منها تمكنت من تشغيل راوتر الإنترنت بجوار الباقة الموجودة لدى الطالب.

ـ هل الامتحان سيكون مفتوح دون وقت؟

الامتحان الإلكترونى فى مايو سيكون محدد بوقت كاف يؤدى فيه الطلاب الاختبار.

ـ هل يستخدم الطالب الكتاب فى امتحان مايو؟

ـ امتحان مايو المقبل أساسى إلكترونيا وبوجود كتاب مفتوح داخل لجنة بالمدرسة.

ـ ماذا لو نجح الطالب فى امتحان مايو؟

ـ لن يكون فى حاجة إلى دخول امتحان يوليو.

ما الهدف من الامتحان الإلكترونى؟

الهدف منع الغش مع التطوير وتغيير نوعية الأسئلة والتقويم لقياس مستويات فهم نواتج التعلم والتصحيح القادر على تقييم الاجابات المختلفة وتوفير محتوى رقمى من مصادر عالمية".

ـ ماذا لو توقف السيستم خلال اختبار الطالب؟

ـ النظام مصمم بحيث يتم حفظ إجابة الطالب وأيضا الوقت بمعنى أنه بعد عودة النظام للتشغيل يتم احتساب الوقت من آخر دقيقة توقف عندها الطالب أى أن الوقت لن يضيع من الطالب.

ـ ما هو مصير الطالب الذى لن يؤدى امتحان مايو؟

ـ سوف يرسب وعليه دخول امتحان يوليو امقبل.

ـ ما هو الإجراء الذي يتم حال عدم أداء الطالب امتحان مايو؟

ـ سيقوم الملاحظ بإعداد محضر موضحا به الأسباب والمعوقات التى أدت إلى ذلك حفاظا على حق الطالب.

ـ ما هى المحظورات داخل لجنة الامتحان؟

يمنع الطالب من اصطحاب التليفونات المحمولة وكاميرات التصوير داخل لجان الامتحان حتى لا يتعرض للمساءلة القانونية.

ـ هل درجات الطالب فى امتحان مايو سوف تحسب فى مجموعة الثانوية التراكمية؟

ـ لن تحتسب درجة الطالب فى هذا العام ضمن مجموع الثانوية التراكمية لأنها سنة تمهيدية وتجريبية درجات الطالب فقط تحدد حالته للانتقال إلى الصف الثانى الثانوى.

هل سيكون هناك بدائل للطلاب فى الامتحان؟

هناك نظامَان للأسئلة الإلكترونية، إذا تعرض أحدهما لأى عطل سيتم استخدام الثانى وإذا تعطل الاثنين سيتم استخدام البديل الثالث.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق