وزير الرى: مصر تعمل بقوة على مد جسور التعاون مع دول إفريقيا

مبتدا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وكشف عبدالعاطى عن طلب السنغال دعمها فى تنظيم الأسبوع العالمى للمياه والتى ستستضيفه العام المقبل، مؤكدًا أنه أكبر حدث عالمى للمياه يشارك فيه أكثر من 20 ألف خبير.

وقال الوزير خلال اجتماع لجنة الشؤون الإفريقية بمجلس النواب اليوم الإثنين، إن طلب السنغال جاء خلال زيارة الرئيس السيسى لها، إذ تم توقيع مذكرة تفاهم بهذا الغرض وسيكون الدعم فنيا ولوجستيا وإداريا لخبرة مصر فى هذه الأمور.

واشار إلى أن الوزارة تقوم حاليا بمبادرة تحت عنوان "اعرف إفريقيا" يتم من خلالها عمل أفلام قصيرة عن الدول الإفريقية مدة الفليم 3 دقائق وتم البدء بالفعل فى هذه المبادرة ونشرها على الموقع الرسمى للوزارة.

وأضاف عبدالعاطى أن الرئيس عبدالفتاح السيسى وجه بعمل مركز ثقافى إفريقى بمتحف النيل بأسوان، خلال أسبوع الشباب العربى الإفريقى وبالفعل تم تنفيذ هذا الأمر، كما تم اقامة مسرح رومانى يطل على خزان أسوان سيتم تخصصه لإقامة الانشطة الإفريقية علية سواء ثقافية أو فنية.

وقال إن الوزارة تقم حاليا بعمل تأهيل شامل لكل الاستراحات المصرية بالدول الإفريقية والخاصة بمبعوثى الوزارة ، مشيرًا إلى أن هناك برنامجا تدريبيا لكل دول القارة وهناك دول تطلب بان يكون التدريب على نفقاتها وهو ما حدث من نيجريا.

وأضاف إلى أن مركز الإنذار المبكر بالوزارة يخدم أكثر من 8 دول إفريقية وهو متخصص بالتنبأ بالفيضانات والامطار وغيرها من الأمور الأخرى.

وكشف الوزير أن هناك مشروعا لربط بحيرة فكتوريا بالبحر المتوسط ليكون شريان للنقل وربط دول حوض النيل، بالإضافة إلى عن قيام الوزارة بمكافحة الحشائش ببحيرة فكتوريا سواء بيولوجيًا أو آليًا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق