«عملوها الوحوش» .. الجيش المصري يبتكر «سلاح فتاك» وروسيا اليوم تنشر صورته بحوزة رجال الصاعقة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

الموجز - كتب - محمد علي هـاشم 

قام الجيش المصري بتعديل أحد أقوى الرشاشات الروسية في العالم، وتحويله إلى سلاح قاذف عبر دمجه مع قاذفة القنابل М203 الأمريكية وفقاً لروسيا اليوم .

وظهر السلاح "الهجين"، في واحدة من صور التدريبات الخاصة بالجيش المصري، حيث تم التقاط الهجين المثير للاهتمام

السلاح الهجين
 

وقالت روسيا اليوم ، يبدو أن استخدام مثل هذه النماذج "الغريبة أيديولوجيا" من الأسلحة لم يتم وضعها في أي مكان كمكمل ضروري لبعضها البعض، لكن النزاعات العسكرية العديدة حول العالم بمجموعة متنوعة من الأسلحة تجعل مثل هذا الخليط الفتاك حقيقيا تماما.

علاوة على ذلك، يتمتع الجيش المصري في تاريخه بتجربة غنية في التعاون العسكري التقني مع كل من المجمع الصناعي العسكري للاتحاد السوفيتي والصناعة العسكرية في الغرب.

نبذة عن مصمم بندقية كلاشنكوف (AK 47)

أصبحت بندقية كلاشنكوف (AK 47) السلاح الروسي الأكثر شهرة وانتشارا واستخداما في العالم.

بندقية كلاشنكوف (AK 47) الرشاشة تعتبر ليس سلاحا فقط، وإنما أصبحت فخر الصناعة الحربية السوفيتية والروسية.

تم ابتكار وتصميم بندقية كلاشنكوف على يد المهندس الشهير ميخائيل تيموفييفيتش كلاشنيكوف، أثناء إقامته في المستشفى خلال الحرب الوطنية العظمى (الحرب العالمية الثانية).

في عام 1945 قرر ميخائيل كلاشنيكوف أن يبتكر سلاحا آليا يطلق طلقات من عيار 7.62 مم. وفي عام 1947 عرض كلاشنيكوف سلاحه في مسابقة الأسلحة الخفيفة ليحتل المرتبة الأولى ويلقب بـ"السلاح الأفضل". ومنذ تلك اللحظة أصبحت كلمة "كلاشنكوف" ليس فقط اسما لمواطن سوفييتي، وإنما لسلاح أسطوري احتل العالم الحربي.

توفي مصمم بندقية كلاشنكوف العظيمة في 23 ديسمبر/ كانون الأول 2013 عن عمر يناهز 95 عاما.

كلاشينكوف

هذا المقال "«عملوها الوحوش» .. الجيش المصري يبتكر «سلاح فتاك» وروسيا اليوم تنشر صورته بحوزة رجال الصاعقة" من موقع (الموجز) ,ولا يعبر عن الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وتقع مسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر وهو الموجز.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق