«بلومبرج»: مصر بدأت حصد ثمار الإصلاح الاقتصادي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكدت وكالة بلومبرج أن قرار تحرير سعر الصرف أسهم في زيادة إقبال المستثمرين الأجانب على السوق المصرية خلال السنوات الماضية نظرا لارتفاع الفائدة على أدوات الدين

قالت وكالة بلومبرج الأمريكية في تقرير لها، إن قرار تعويم الجنيه أسهم في تحويل مصر إلى مركز مفضل للمستثمرين، مشيرة إلى أنه رغم أن القرار كان صعباً على المصريين، فإنه حول الدولة إلى محبوبة لدى المستثمرين فى السندات وتجارة الفائدة. وقرر البنك المركزى المصرى فى نوفمبر 2016، تحرير سعر صرف الجنيه، والتسعير وفقا لآليات العرض والطلب، بحيث لا تتدخل الحكومة أو البنك المركزى فى تحديده بشكل مباشر أو بأى صورة، وإنما يتم تحديد سعره تلقائيا فى سوق العملات من خلال آلية العرض والطلب، التى تسمح بتحديد سعر صرف العملة الوطنية مقابل العملات الأجنبية.

جذب استثمارات أجنبية بمعدل أعلى من الدول الإفريقية ذكرت وكالة بلومبرج أن مصر بدأت تحصد ثمار الإجراءات الاقتصادية التى بدأتها فى نوفمبر 2016، لافتة إلى أنها تواصل جذب استثمارات أجنبية مباشرة بمعدلات أعلى من أي دولة أخرى بالقارة الإفريقية، بما يؤكد ثقة المستثمرين، مشيرة أيضا إلى ارتفاع الأسهم المصرية

جذب استثمارات أجنبية بمعدل أعلى من الدول الإفريقية

ذكرت وكالة بلومبرج أن مصر بدأت تحصد ثمار الإجراءات الاقتصادية التى بدأتها فى نوفمبر 2016، لافتة إلى أنها تواصل جذب استثمارات أجنبية مباشرة بمعدلات أعلى من أي دولة أخرى بالقارة الإفريقية، بما يؤكد ثقة المستثمرين، مشيرة أيضا إلى ارتفاع الأسهم المصرية بنسبة 12% منذ بداية العام الجاري 2019، بالمقارنة بدول إفريقيا.

وسجل حجم الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر 4.6 مليار دولار خلال التسعة أشهر الأولى من العام المالي الماضي 2018-2019، بحسب بيانات البنك المركزي.

وأوضح المركزي أن حجم الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر سجل إجمالي تدفق للداخل بلغ نحو 10.2 مليار دولار خلال الـ9 أشهر، مقابل 5.6 مليار دولار صافي التدفق للخارج خلال نفس الفترة.

ويرى محمد أبو باشا، المحلل المالي، ضرورة النظر إلى طبيعة الاستثمارات الأجنبية التي تجذبها مصر والتي ترتكز بالأساس على الطلب المحلي، لافتا إلى أن الاقتصاد المحلي بحاجة إلى بعض الوقت لكي يشهد تعافيا في حجم الاستثمارات الأجنبية المباشرة.

فيما أكد الدكتور فخري الفقي، عضو مجلس إدارة البنك المركزي، أن الاستثمار الأجنبي يتزايد بشكل كبير داخل مصر، مشيرا إلى أن الحكومة قامت بالكثير من الإصلاحات، فضلا عن توفير الغاز الطبيعي.

وتستهدف الحكومة جذب استثمارات أجنبية مباشرة بقيمة تبلغ نحو 11.2 مليار دولار خلال عام 2022، حسب تصريحات الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى.

الفائدة على أدوات الدين تجذب المستثمرين

قالت وكالة بلومبرج إن العائد على أدوات الدين التى تصدرها الحكومة المصرية يعد ضمن الأكثر جاذبية بالأسواق الناشئة، مؤكدة أن مصر حاليا صاحبة رابع أكبر عائد حقيقي فى العالم، بنسبة 4.21%.

وارتفعت استثمارات الأجانب بأدوات الدين الحكومية والمتمثلة في أذون وسندات خزانة لتتجاوز نحو 17 مليار دولار بنهاية مايو الماضي، حسب تصريحات الدكتور فخري الفقي، عضو مجلس إدارة البنك المركزي.

وقال محمد ماهر، المحلل المالي، إن ارتفاع أسعار الفائدة على أدوات الدين الحكومية أسهم بشكل ملحوظ في عودة استثمارات الأجانب للصعود منذ بداية العام الجاري، خاصة أن أسعار الفائدة تتراوح حاليا ما بين 16 و17%.

ومع بداية العام الجاري 2019، شهدت استثمارات الأجانب عودة قوية لها، وذلك عقب تراجعها بشكل ملحوظ بداية من شهر إبريل 2018، لتفقد أكثر من 10.8 مليار دولار.

تراجع الضغط على الجنيه مقابل الدولار

أشار تقرير وكالة بلومبرج إلى ارتفاع حجم الاستثمار فى مصر بعد خفض قيمة العملة المحلية، حيث أسهم قرار التعويم في تخفيض قيمة الجنيه المصرى بنسبة 48% خلال عام 2016.

فيما بدأت العملة المحلية في الصعود أمام الدولار الأمريكي منذ بداية العام الجاري، لترتفع بنحو 131 قرشا.

وأكدت بلومبرج أن الجنيه المصري من أفضل العملات أداء خلال العام الجاري 2019، لافتة إلى أن الجنيه يعد حاليا في المركز الثاني بعد الروبل الروسي بالنسبة للعملات التي يتبعها مؤشر بلومبرج.

وتدور أسعار الدولار حاليا ما بين 16.65 جنيه للبيع، و16.55 جنيه للشراء، حسب بيانات البنك المركزي المصري.

وتوقع بنك «سوسيتيه جنرال» ارتفاع قيمة الجنيه بنسبة 4% إضافية العام الجاري، ليصل سعر الدولار إلى 16 جنيها.

كما توقع تقرير صادر من بنك استثمار «بلتون» أن يستمر سعر الجنيه في الارتفاع أمام الدولار خلال العام الجاري، مع استمرار تدفقات الاستثمارات في الأوراق المالية الحكومية.

هذا المقال "«بلومبرج»: مصر بدأت حصد ثمار الإصلاح الاقتصادي" من موقع (التحرير الإخبـاري) ,ولا يعبر عن الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وتقع مسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر وهو التحرير الإخبـاري.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق