المصطلحات العلمية تبدو معقدة بالنسبة لطالب مرحلة الرابع الابتدائي، دروس متخصصة لأول مرة في علوم التكنولوجيا، وكلها أصبحت عناصر أساسية في تقييم أولياء الأمور لمناهج الصف الرابع ووصفوها بأنها صعبة، واتفق معهم عدد من المعلمين، الذين كشفوا عن سبل التغلب على صعوبة المناهج الدراسية من خلال التدريب على حل النماذج الإرشادية، وكذلك استعداد وزارة التربية والتعليم بالتنسيق مع المديريات، لإتاحة التدريب للمعلمين على كيفية شرح المناهج الجديدة.

منهج الصف الرابع الابتدائي

تقول ميرفت عويس، معلمة الدراسات الاجتماعية، إن منهج الصف الرابع  الابتدائي للعام الدراسي الجديد 2021-2022 يحتوي على مصطلحات معقدة، لكن المقرر بشكل عام يعتمد على فهم الطالب وقياسه لنتائج التعلم، مؤكدة أن المعلم له دور مهم في تبسيط المناهج الدراسية من خلال تفعيل مجموعة من الأنشطة.

وأضافت عويس، أن المعلم جزء أساسي من تبسيط أو تعقيد المناهج الدراسية، موضحا أن الكتب تحتوي على العديد من الأنشطة التي تسهل فهم المقرر، وأنه يجب على المعلمين تفعيلها والاستفادة منها ومساعدة الطلاب على الفهم من خلالها، مشيرة إلى أنه يجب على الطالب الالتزام بالإجابة على جميع الأنشطة التي تم تقديمها له.

وأوضحت أن صعوبة المناهج الدراسية التي اعتاد عليها الطلاب في السنوات السابقة على الحفظ والتلقين، في حين تعتمد المناهج الحالية على الفهم: ” أسئلة التدريبات فيها فكرة وتقيس فهم الطالب”. صعبة على الطالب في هذا العمر ويمكن تسهيلها من خلال التدريبات العملية.

التعليم تدرب المعلمين وتوفر منصات للطلاب

منهج الصف الرابع الابتدائي

لم تخفق وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني في تدريب المعلمين على المناهج الجديدة المطورة، موضحة أن التدريب تضمن استراتيجيات تعليمية حديثة، وكيفية تدريس المناهج الجديدة، وتحقيق فهم لنتائج التعلم، بالتنسيق مع مديريات وإدارات التربية والتعليم في جميع المحافظات.

وقال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن الوزارة وفرت العديد من المنصات التعليمية التي تساعد الطلاب على فهم المقرر الدراسي وتتضمن مجموعة من الأسئلة والتمارين العملية لتبسيط المفاهيم والمصطلحات الدراسية.

وأشارت مصادر من مديريات التربية والتعليم إلى أنه تم تدريب المعلمين على كافة المقررات الجديدة ومساعدتهم على شرحها وتبسيطها للطلاب، مشيرة إلى أنهم نبهوا إلى ضرورة الاستفادة من المنصات التعليمية التي توفرها الوزارة.

وأضافت المصادر، في تصريحات خاصة أنه تم تفعيل مجموعات التقوية، التي تساعد الطلاب أيضا على فهم المنهاج الدراسي، ويتم تدريبهم عمليا على مجموعة من الأسئلة التي تقيس الفهم وليس الحفظ التلقين.