صرح عضو لجنة الحج والعمرة السعودية، ناصر تركي، بأن مصر مستعدة في الوقت الحالي لجميع الشروط التي وضعتها المملكة، وأكد بأن المعتمر الذي سيذهب لأداء العمرة، يجب أن يتم عمل مسحة pcr له في الذهاب والعودة.

وأضاف بأن وزارة الصحة والسكان المصريةـ تنسق مع نظيرتها السعودية، من أجل الاستعداد لموسم العمرة المقبل، ويجب التوسع التوسع في حصول المواطنين على لقاح فيروس كورونا، في جمهورية مصر العربية للمواطنين.

وأوضح بأن أسعار الحج والعمرة سترتفع خلال الفترة المقبلة، وذلك لأن المملكة العربية السعودية، قد اشترطت أن تحتوي الغرفة على فردين فقط، وأكد بأن جميع المنصات السعودية التي تقوم على عملية الحج والعمرة هي قطاع خاص.

حيث سيكون التعامل إلكترونيا من خلال منصة مقام، وفي سياق متصل، فقد قال سعد بن جميل القرشي، مستشار لجنة الحج والعمرة السعودية، بأن أي معتمر مطلوب منه أن يحصل على جرعتين من لقاح كورونا لأداء العمرة.

وأكد مستشار لجنة الحج والعمرة السعودية، سعد بن جميل القرشي، من خلال تصريحاته وقال انه سيتم فتح باب استقبال المعتمرين خلال الأيام المقبلة، وأشار بأن المملكة بدأت الفترة الماضية في تخفيف الإجراءات الاحترازية.

فيما شهد المسجد الحرام بعد تخفيف الإجراءات توافد أعداد كبيرة من المعتمرين والمصلين، لأداء مناسك العمرة والصلاة في المسجد الحرام، تزامنا مع رفع الطاقة الاستيعابية بالكامل، بناء على توجيهات الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي.