طرح رئيس الحكومة، الدكتور مصطفى مدبولي، صباح اليوم الأربعاء، حملة من أجل تشجيع المواطنين للحصول على التطعيم ضد فيروس كورونا، ومساعدتهم في عملية التسجيل وسرعة تلقي اللقاح في نفس اليوم، تحت شعار معا نطمئن سجل الآن، وذلك بحضور الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان.

وأكدت وزيرة الصحة والسكان بأن تلك الحملة تأتي إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، لتطعيم المواطنين ضد لقاح كورونا، وأشارت بأن الحملة ستنطلق اليوم بمحافظات، القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، ثم في باقي المحافظات، وتستمر لمدة 10 أيام، من الساعة العاشرة صباحا وحتى الساعة العاشرة مساء.

ونوهت الدكتورة هالة زايد، انه تم تخصيص 3 أتوبيسات في كل محافظة، بجانب 6 سيارات إضافية تضم فرق التواصل المجتمعي المؤهلين، للرد على جميع استفسارات المواطنين والاستجابة لطلباتهم، والعمل على حل أي مشكلة قد تعوق سير عملية التطعيم.

وكشفت بأن كل أتوبيس سيضم عدد من فرق التواصل المجتمعي، التي تكون مدربة على أعلى مستوى ومزودين بأجهزة تابلت، من أجل تسجيل بيانات المواطنين على الموقع الإلكتروني لتلقي اللقاح، وسيحصل كل شخص على حقيبة تضم “كاب، وقلم، وبلوك نوت، وفلاشة، ومج حراري، وتيشرت”

وأضافت انه من المقرر أن تسير تلك هذه الفرق، في مختلف الأماكن العامة والميادين وأماكن التجمعات، وأمام محطات المترو، وعند عملية التسجيل تصل الرسالة النصية للمواطن، وذلك من أجل تلقي اللقاح بأقرب مركز شباب ضمن المراكز التي تم تخصيصها للتطعيم.

وقال الدكتور مصطفى مدبولي، خلال تفقده الأتوبيس المخصص للحملة، آمل أنه مع كل الجهود المبذولة، أن يعي جميع المواطنين، أهمية الحصول على التطعيم وأتمنى أن تكون هناك استجابة كبيرة من المواطنين، وبالأخص مع زيادة إصابات كورونا.