لقب سيدنا إبراهيم يرغب آلاف من الأشخاص محبي التاريخ الإسلامي وقصص الأنبياء معرفته، وكذلك معرفة لماذا لقب بهذا اللقب.

وننشر لكم في التقرير التالي لقب سيدنا إبراهيم ولماذا لقب به، ومعنى اسمه.

ويعد اسم سيدنا إبراهيم من الأسماء العبرية، حسب ما ورد في التوراة وهو يعني أبو الجمهور أو أبو الأمم.

ويأتي معنى اسم آرامي أي أبا راحيمًا ووهو الأب الرحيم الحنون على الأبناء.

سيدنا إبراهيم

ويعد اسم إبراهيم مشتق من اسم إبراهيم السابق أبرام، والذي يعني الأب الرفيع أو الأب العالي في اللغة الكلدانية.

ويوجد عدة نسخ من اسم إبراهيم في لغات أخرى، كاسم أبراهام في اللغة الإنجليزية وأفرامي باللغة الروسية وأوراها باللغة السريانية.

ويعد سيدنا إبراهيم أول من ضيف الضيف، ودفن في مدافن مدينة الخليل بفلسطين، حيث يوجد هناك المقام الرئيسي وهو المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل.

لقب سيدنا إبراهيم

ولقب سيدنا إبراهيم ليس واحدًا، بل له عدة ألقاب عرف بها خلال  حياته، وكذلك في سيرته.

ويعد أشهر لقب سيدنا إبراهيم هو أبو الأنبياء، وذلك لأن في ذريته عدد من الأنبياء.

وكان سيدنا إبراهيم أبًا وجدًا لعدد من الأنبياء، مثل نجله سيدنا إسماعيل عليه السلام.

وجميع الأنبياء الذين ذكروا في القرآن الكريم كانو من نسل سيدنا إبراهيم عدا ثمانية، وهم: آدم، ونوح، وإدريس، وهود، ويونس، ولوط، وصالح عليهم السلام جميعًا.

وكذلك يعد لقب خليل الله من ضمن لقب سيدنا إبراهيم المعروف به، وفي اللغة الخلة هي الصداقة، وهي تخلل المحبة في القلب حتى تختلط به، ويشار في القرآن إلى أنه مختار من الله.