تنظيف الحوائط بدون دعك تود الكثير من ربات المنازل المعرفة التامة لتلك الطريقة والتي تعد من الطرق الخاصة بالتنظيف السريع والإزالة النهائية لأي نوع من أنواع البقع، أو التصبغات التي قد تكون متواجدة على الحوائط كنتيجة عن إهمال التنظيف لفترات طويلة ومن خلال ما يلي نعرض طريقة مثالية باستطاعتنا أن نقوم بتنفيذها، وبدمج بعض المكونات نستطيع أن نحضر تركيبة ذات أثر فعال في التحسين من اللون الباهت للجدران حيث أن ظهورها بمظهر لامع يضفي الجمال والرونق على المنزل بأكمله، وفيما يلي بيان تفصيلي عن هذه الوصفة المثالية مع توضيح للمقادير، وطريقة التحضير.

تنظيف الحوائط بدون دعك

تنظيف الحوائط بدون دعك يتم من خلال إحضارنا للآتي من المكونات والتي تساعد في جعل الطلاق أكثر زهاء ونقاوة وبالتالي نشعر بالنظافة لعموم جنبات وأركان المنزل، وفيما يلي بيان بالمقادير والطريقة التي تلزم للتحضير:

مكونات خليط تنظيف الحوائط:

مكون بيكربونات الصوديوم.

ملح طعام.

سائل صابون.

كمية من خل الطعام.

منشفة نظيفة.

كيف يمكننا استعمال تلك التركيبة المنظفة؟

هذه التركيبة من الممكن أن نحصل على أثرها الإيجابي في التنظيف من خلال الاستعمال لملح البيكربونات ونقوم بإذابته في الخل وباستعمال زجاجة الرذاذ لا بد من رش المخلوط من ملح البيكربونات مع الخل على كل الجدار، ولكن لا بد من تنظيفه من أي تواجد للغبار ومن ثم نبدأ في الرش للمزيج، ونبدأ بالتنظيف من الأعلى ونتجه نحو الأسفل، مع الاستمرار في الرش لهذا المزيج نجد أن هناك تفاعل يتم ما بين الطبقة الباهتة من الجدار مع مزيج البيكربونات مع الجل.

بعد ذلك نحضر الماء الدافئ مع السائل المنظف، ونحضر إسفنجة وبكل سهولة نمسح الجدار الذي قد تم رشه بمخلوط البيكربونات مع الخل وبالتالي نجد أن الطلاء يزداد في زهائه ولونه المميز كما نجد أن حالة الجدار تصبح أفضل بعد التجفيف وغياب المظهر الباهات بعد تمام التنظيف، والتجفيف لا بد وأن يتم بسرعة حيث أن الخليط قوي الأثر ونشط وقد يتآكل الطلاء بطول فترة بقاء الخليط على الحائط.