مراحل رجيم اتكنز، ابتكر أخصائي التغذية روبرت اتكنز عام 1972م “رجيم اتكنز” المعروف  برجيم المشاهير،  عرف بذلك الاسم نظرا لأنه يعمل علي إنقاص الوزن بشكل سريع، حيث يرتكز بشكل أساسي على تقليل نسبة الكربوهيدرات الموجودة في الجسم: مثل البطاطس والحلويات والخبز، كما أنه يعتمد على الدهون، حيث يعتمد اتكنز على اللحوم والدهون في المقابل لتعويض الجسم عن نقص كمية الكربوهيدرات المفقودة، ووفقا لما ذكره عن مشاكل السمنة وما يرتبط بها من مشاكل في القلب، فهي سببها الاعتماد على النظام الأمريكي في الرجيم والذي اعتمد على تقليل نسبة الدسم وتناول الكربوهيدرات، مما ينتج عنه ضرر بصحة الجسم حيث تعمل زيادة معدلات الكربوهيدرات في الجسم على تغييرات في معدل السكر في الدم، مما يترتب عليه زيادة في الوزن.

ذكر اتكنز أن الدهون تعد مصدر الطاقة البديلة للكربوهيدرات، كما أن الجسم يعتمد عليها بشكل  أساسي، كمصدر أساسي للطاقة كما أشار إلى ما يدور داخل الجسم خلال بدء المرحلة الأولي من رجيم اتكنز، وهي أن الجسم يعتبر الكربوهيدرات المصدر الأساسي للطاقة ويقوم باستهلاك ما يلزمه منها ويعمل على تخزين المتبقي منها في شكل دهون زائدة ومتراكمة، وعند تقليل نسبة الكربوهيدرات في الجسم، تقل نسبة السكر في الدم وبالتالي يقل الأنسولين، مما يدفع الجسم للجوء إلي حرق الدهون الزائدة والمتراكمة، لذلك فإن حمية اتكنز تعتمد على تقليل الكربوهيدرات بهدف تقليل نسبة السكر في الدم.

مراحل رجيم اتكنز

تنقسم مراحل رجيم اتكنز إلى أربعة مراحل، بحيث يعمل على خسارة الوزن بشكل تدريجي، بالإضافة إلى كونه رجيم سريع جدا، حيث يمكنه خفض الوزن مقدار حوالى 4 كجم في مرحلته الأولى، والمراحل التالية بعد ذلك تهدف بشكل رئيسي إلى المحافظة على الوزن المثالي للجسم، وفيما يلي عرض تفاصيل المراحل الأربعة من نظام رجيم اتكنز والذي يعتمد على خفض نسبة الكربوهيدرات:

  1. المرحلة الأولي(المقدمة والاستهلال): تهدف إلى تحويل الجسم من اعتماده على الكربوهيدرات إلى اعتماده على حرق الدهون، من خلال تقليل الكربوهيدرات بحيث لا تتعدي نسبتها 20 جم يوميا، تستمر هذه المرحلة لمدة أسبوعين.
  2.  الثانية (مرحلة فقدان الوزن): تزيد نسبة الكربوهيدرات في الجسم لتصبح 25 جم يوميا، على أن تكون نسبة الخضروات من 12إل 15 جم يوميا من نسبة الكربوهيدرات، وإذا لاحظتي ثبات في الوزن قومي بتقليل نسبة الكربوهيدرات.
  3. الثالثة مرحلة ما قبل التثبيت: وهي المرحلة التي من المفترض أن يتبقى بها ما بين 4 إلى 5 كيلو جرام على الوزن المثالي للجسم، أما في حالة كان الوزن ازيد من المعدل المطلوب ينبغي الاستمرار لفترة أخري في مرحلة فقدان الوزن.
  4. الرابعة مرحلة تثبيت الوزن: وهذه المرحلة التي يصل فيها الجسم للوزن المثالي أو ازيد منه بحوالي 2 كجم، في تلك الفترة ستكون قد عرفت النسبة المطلوبة من الكربوهيدرات للجسم، كما ينبغي الاستمرار على اتباع تلك النسبة وتناولها.