الحلقة 11| «حتى لا يطير الدكان».. أفراح الزمن الجميل

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

واقترحت الإعلامية فاطمة مصطفى، خلال الحلقة الحادية عشرة من "حتى لا يطير الدكان" الذى يقوم على الانتقال بالخيال إلى الأزمنة القديمة، على الإعلامى محمد نشأت، أن يغير نشاط دكانه إلى "مكتب للباحثين عن الزواج".

وقال نشأت، إنه سيفتتح محل التزويج على الطراز الخمسينيى المعتمد على الفولكلور الشعبى الجميل حيث رائحة الشربات وزفة الفرح المقامة على نشارة الخشب المُلونة، فلا يتكلف الفرح أكثر من 500 جنيه بمصنعية الكوافير.

وأدت الإعلامية فاطمة مصطفى، دور سكرتيرة نشأت فى المحل الذى أصبح اسمه "دقو المزاهر يلا.. يا أهل البيت تعالو.. لراغبى الحياة الأسرية المؤسسة على الود والتعاون"، والتى استقبلت أحد الزبائن ويُدعى "حمَّالات أفندى قطان" أحد أقرباء عزت أفندى "فانلات" وزُوج "أصواف هانم" من المحلة الكبرى. 

وكشف "حمَّالات أفندى" عن رغبته فى ترك حياة العزوبية، والبحث عن عروسة باعتباره مناسب لأى كائن حى على وجه الأرض.

وعدَّد الأستاذ "حمالات" مميزاته حيث طوله الفارع، وشعره الأملس من الجانبين مع امتلاكه لسوالف قابلة للنمو بطريقة سريعة، إضافة لكونه عريض الصدر، نحيف الخصر، وقدمه تناسب جميع الأحذية ولا تُطلق أىَّ روائح إطلاقًا.

وعلى الفور أجابته "فاطمة" أن مميزاته تتماشى مع أنوال هانم كِتَّانْ، فهى تتميز بملامح رقيقة ومناخير دقيقة، وشعر منسدل وقوام معتدل، وأكلتها خفيفة ومعدتها صغيرة ولطيفة، عاشقة للنظافة والتوفير.

"حتى لايطير الدكان" يقدمه محمد نشأت وفاطمة مصطفى، ويذاع الساعة الخامسة إلا ربع مساءً على الراديو 9090.

هذا المقال "الحلقة 11| «حتى لا يطير الدكان».. أفراح الزمن الجميل" من موقع (مبتدا) ,ولا يعبر عن الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وتقع مسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر وهو مبتدا.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق