تركيا تتوعد الجيش الليبي في بلاده وتزعم دعم «السلام»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ


في تأكيد جديد على دعم أنقرة للميليشيات التابعة لحكومة «الوفاق» في طرابلس، هدد وزير الدفاع التركي خلوصي آكار، أمس الأحد، بأن أنقرة سترد على أي هجوم ينفذه الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر ضد مصالحها، بعد أن أمر قواته باستهداف سفن ومصالح تركية في ليبيا، فيما اتهمت وزارة الخارجية التركية، الجيش الوطني باعتقال ستة أتراك في ليبيا، في وقت أعلن الناطق الرسمي باسم الجيش الليبي، اللواء أحمد المسماري، أن طائرات تركية مسيرة، أقلعت من قاعدة معيتيقة، قصفت منطقة وادي الربيع وعين زارة، مشيراً إلى أن الجيش تمكن من صدها وكبّد الميليشيات خسائر كبيرة.
وقال آكار لوكالة أنباء «الأناضول»: «سيكون هناك ثمن باهظ جداً لأي موقف عدائي أو هجوم، سنرد بالطريقة الأكثر فاعلية والأقوى». وقال إن جهود تركيا في ليبيا تسعى إلى «المساهمة في إرساء السلام والاستقرار في المنطقة».
وأضاف آكار: «ينبغي أن يكون معروفاً أننا أخذنا كل أنواع التدابير للتعامل مع أي تهديد أوعمل عدائي ضد تركيا».
وجاء التهديد الجديد بعد أن استعادت ميليشيات طرابلس، مدينة غريان الاستراتيجية عقب هجوم مفاجئ.
واتهمت أنقرة، أمس، الجيش الليبي باعتقال ستة من مواطنيها محذرة من العواقب في حال عدم الإفراج الفوري عنهم.
وجاء في بيان لوزارة الخارجية التركية «إن اعتقال ستة من مواطنينا من قبل قوات ميليشيات غير شرعية ترتبط بحفتر هو بلطجة وقرصنة، ونتوقع الإفراج عن مواطنينا فوراً».
ومن جهة أخرى، أكد المسماري، أن تركيا تدعم جماعات إرهابية في ليبيا، مشيراً إلى أن الجيش لا يعلم باعتقال أي أتراك.
ونقلت قناة «سكاي نيوز»، عن المسماري قوله: «لا علم لنا باعتقال أي أتراك، وفي حال اعتقال أي شخص تركي، فسيصدر بيان رسمي لتوضيح الموقف».
وأضاف: «تركيا تتدخل في شؤون المنطقة وتهدد الأمن الإقليمي، وعلى دول الجوار وجامعة الدول العربية، اتخاذ موقف من تهديداتها لليبيا».
ومن جهة أخرى، أكد مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية ببعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أمس، أن عدد الفارين من المعارك الجارية جنوبي العاصمة طرابلس منذ حوالي ثلاثة أشهر تخطى 100 ألف شخص. (وكالات)

هذا المقال "تركيا تتوعد الجيش الليبي في بلاده وتزعم دعم «السلام»" من موقع (الخليج) ,ولا يعبر عن الموقع أو وجهة نظرة بأي شكل ,وتقع مسئولية الخبر أو صحتة على مصدر الخبر وهو الخليج.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق